وسائل مساعدة الانجاب

الحقن المجهري

هو وسيلة الإخصاب للزوجين غير القادرين على الانجاب أو هو الوسيلة المثلى لعلاج الزوجين اللذين يعانيان من حدوث عقم غير واضح الأسباب أو العقم غير المفسر حيث يتم حقن الحيوان المنوي بواسطة إبرة خاصة في البويضة تحت المجهر

.

حيث يتم حقن الحيوان المنوي داخل البويضة المأخوذة من الزوجة ويتحد بالنواة الخاصة بالبويضة ويحدث بعدها انقسام الخلايا وكل هذا يتم خراج جسم المرأة في معمل جهز خصيصا لهذا الغرض.

ولا يختلف الحقن المجهري عن الإخصاب المعملي والمعروف بـ "طفل الأنابيب" إلا في إخصاب البويضة : ففي "طفل الأنابيب" نعتمد على التلقيح الطبيعي للبويضة وإن كان هذا يتم بالمعمل خارج الجسم، ولكن في الحقن المجهري حيث يتم تلقيح البويضة بحقن الحيوان المنوي داخل البويضة تحت ميكروسكوب خاص وبواسطه متخصصون في هذا المجال. ولهذا بالنسبة للسيدةلا تختلف الإجراءات الطبية. وينطبق على الحقن المجهري كل ما ذكرناه في الإخصاب المعملي والمعروف بـ "طفل الأنابيب.

أوجه الشبه والإختلاف بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب

أوجه الشبه

• متابعة نمو التبويض.

• سحب البويضات إلى خارج الجسم .

• تلقيح البويضات بالحيوانات المنويه الخاصه بالزوج خارج الجسم .

• نقل الأجنه إلى داخل الرحم بعد عدة أيام من عملية التخصيب .

أوجه الإختلاف

الفرق في تلقيح البويضات بالحيوانات المنوية بالمعمل: ففي طريقة "طفل الأنابيب" يتم ترك حوالي مائة ألف حيوان منوي سليم على كل بويضة في طبق خاص حتى يتم إخصاب البويضة بإختراق إحدى هذه الحيوانات المنوية جدارها طبيعياً.. ولكن في طريقة الحقن المجهري يتم إختيار حيوان منوي واحد وحقنه داخل البويضة الواحده.


المزيد